اتصل الان

ماهي مراحل تطور النقل الجوي

ماهي مراحل تطور النقل الجوي تعمل أجنحة الطائرة على رفع الهواء المتدفق إلى أعلى حتى تعمل الأجنحة على تقسيم الهواء المتدفق، الذي يعتمد على مد ارتفاع زاوية الجناح وشكله، وأيضاً على مدى سرعة طيران الطائرة في الهواء، وقد صنعت أو محركات نفاثة في الثلاثينات وتحديداً في القرن العشرين، وقد قام بها ” بابست فون أوهين” في ألمانيا وأيضاً “فرانك ويتل” في بريطانياً على الرغم من أن لا يعلم أحدهما ما يقوم به الآخر، وتعد المحركات التوربينية هي الشكل الرئيس للمحرك النفاث، كما أنها تقوم بتجميع الهواء في بداية المحرك وضغطه من خلال شفرات الدوران، ومن ثم يقوم بنقل الوقود إلى الهواء في المنتصف ثم يحترق، وقد ينتج عن ذلك تمدد المزيج من الوقود مع الهواء بشكل ملحوظ وقد تطورت تلك المحركات في النقل الجوي بشكل كبير ونحن اليوم سوف نتعرف على مراحل تطور النقل الجوي.

اقرء المزيد / شركة تركيب طارد للحمام بالرياض

ماهي مراحل تطور النقل الجوي

ما هي مراحل تطور النقل الجوي؟

1. أولاً المحركات المروحية التوربينية: وهي من أنواع المحركات النفاثة التي تستخدم الكثير من طاقتها في إدارة المروجة، فضلاً من أن تقوم بدفع نفثاً هوائياً ساخن، وهو من أنواع المحركات الهادية عند البدء في التشغيل، كما أنها تقوم بعمل توربينات إضافية حتى تساعد على تشغيل المرواح الضخمة التي توجد في المقدمة، ويعمل الهواء على إعطاء المحرك دفعة كبيرة بسرعة منخفضة.
2. طائرة بوينغ 747: حيث أن تستطيع طائرة بوينغ 747 الطيران على بعد ارتفاع يصل إلى 13.000-10.00 متراً كما أنها تستطيع الطيران عالياً فوق بعض العواصف، مع الحرص على عدم توقفها من نيويورك إلى طوكيو.

3. الصواريخ القوية: تعتبر الصواريخ القوية هي فقط التي تستطيع القيام بإعطاء دفعة ضخمة قادرة على التغلب على قوة الجاذبية، وتقوم بإطلاق مركبات فضائية إلى الفضاء، ومن ثم تنفصل هذه الصواريخ وتسقط في مراحل معينة، عندما تكون مركبة الفضائية قادرة على الطيران بسرعة فائقة.

4. أما في عام 1937 قام “هينريش فوكه” المصمم الألماني بصنع طائرة تملك محركين ضخمين لسرعة الدوران بدلاً من استخدام الأجنحة وقد حقق هذا قدرة على التحويم ، وبعد عدة أشهر قام المصمم الألماني “فلتنر” بصنع أول طائرة هليكوبتر حقيقة.

5. وفي عام 1999 وبالتحديد يوم 20 مارس قام كلاً من ” بريان جونز البريطاني”, بيرتران بيكارد السويسري” بالقيام بأول رحلة حول العالم على متن منطاد هوائي، أما بالنسبة لأول إنسان يقوم بعمل قفزة مظلية هو ” جاك غارنيرن”، الذي قام بالقفز من المنطاد الهوائي فوق باريس في عام “1797”.

6. كما أن بدأت الكثير من الطائرات بأجنحة مزدوجة أو بأجنحة ثلاثية، ومن المعروف عن الطائرات التي تملك أجنحة مزدوجة بأنها قوية بسبب خفة الأجنحة الصغيرة، ومثبتين مع بعضهما البعض من خلال أسلاك ودعامات، وقد ينتج عن ذلك تضاعف قوتها.

ماهي مراحل تطور النقل الجوي
ماهي مراحل تطور النقل الجوي

7. وقد بدأ الطيران الشراعي الجديد، عند تصميم جناح طائرة مصنوع على شكل مثلث، وقد قام بالعمل على تطوريه “فرانسيس روغالو” المصمم الأمريكي في الأربعينيات من القرن العشرين.

8. تم بناء أو مطار على مستوى العالم كله في “كرويدون” بالقرب من دولة لندن في عام 1928، وأصبح يوجد العديد من المطارات الأولى منها مطار برلين، وهو عبارة عن بعض المراكز الاجتماعية التي تجذب إليها آلاف الزوار لمشاهدة المعالم بها كل عام.

9. مطار الملك عبد العزيز الذي يكون مقره المملكة العربية السعودية، هو أكبر مطار في العالم وقد تبلغ مساحته حوالي 22.464، هكتاراً أما ثاني أكبر مطارات العالم في الولايات المتحدة هو مطار دلاس، وأيضاً يوجد في أوربا مطار شارل دي غول في مدينة باريس.

من الممكن ان نعتبر ان الطيران يستخدم ايضا في نقل البضائع او نقل الاثاث من مكان لاخر لتوفير الوقت وسرعة الاداء وحماية اثاثك من التلف

اقرء المزيد /شركة تنظيف مكيفات بالدمام

أهمية النقل الجوي للعالم؟

تمثل هذه النظرة العامة الموجزة عن تاريخ النقل الجوي التقدم التكنولوجي الذي شهده المجتمع وخاصة لصالح نقل البضائع والركاب، لو لم يكن لجميع هذه التطورات، لما تمكنا اليوم من العبور من أحد أطراف الكرة الأرضية إلى الطرف الآخر في مثل هذه الأوقات القصيرة.

  • يعد السفر بالطائرة صناعة مبتكرة توجه التقدم الاقتصادي والتقدم الاجتماعي.
  • من خلاله يرتبط الناس والبلدان والثقافات.
  • يوفر الوصول إلى الأسواق العالمية ويولد التجارة والسياحة.
  • إقامة علاقات بين الدول المتقدمة والنامية.
  • مثل العديد من الأنشطة الأخرى يؤثر النقل الجوي على البيئة، بشكل أساسي من حيث الضوضاء والانبعاثات التي تؤثر على جودة الهواء المحلي والمناخ بشكل عام.
  • وتعترف هذه الصناعة بمسؤوليتها في مواجهة أضرار البيئة وهي مصممة على تسريع الإجراءات للتخفيف من هذه الآثار، مع الحفاظ على فوائدها الاقتصادية والاجتماعية وزيادتها.
  • النقل الجوي هو في حد ذاته مولد كبير للوظائف المباشرة والنشاط الاقتصادي، في تشغيل الخطوط الجوية والمطارات ، وصيانة الطائرات.
  • هي واحدة من أكثر وسائل النقل أمانًا وموثوقية للنقل الدولي للبضائع، ومثالية لعمليات التصدير والاستيراد.

اقرء المزيد /شركة تنظيف مكيفات بالخرج

ابتكار صناعة الطائرات:

بالفعل في القرن العشرين تمكن الأخوان رايت  المعروفان عالميًا بكونهما روادًا في تاريخ الطيران، من تصنيع طائرة كانت قادرة على التخطيط لرحلة قصيرة تعمل بالطاقة بمساعدة منجنيق خارجي، لقد فشلت في الطيران من تلقاء نفسها  ولكن الزخم الذي ولده المنجنيق كان كافياً لاختبار نظام الدوران والتحكم في الطائرة، بهذه الطريقة  أسسوا قواعد لتحليق الطائرات الثقيلة، من الآن فصاعدا كان تطور الطائرة بطيئا للغاية.

متى بدأ تطوير الطائرات بشكل أوسع؟

فقط بعد الحرب العالمية الأولى ظهرت طائرات تعمل بالطاقة، جاء تطورها من يد الحرب العالمية الثانية عندما أصبحت مراوح الطائرات أكبر وأكثر كفاءة، ولكن لم يكن تطوير الطائرات قد انطلق بالكامل حتى النصف الثاني من القرن الماضي. تمكنت الصناعة من تصنيع الطائرات بسرعة الصوت على سبيل المثال كونكورد وبوينج 747 الشهيرة.

اقرء المزيد /الطريقة المثالية لتنفيذ أعمال العزل

ما هي أول رحلة جوية في العالم؟

في عام 1916 قامت الشركة الألمانية Junkersبتصنيع نموذج أولي لطائرة معدنية، كان Junkers J1 المعروف باسم “Donkey Tin” علامة فارقة في التاريخ، بعد ذلك  بدأ دمج سبائك معدنية أقوى في جسم الطائرة، وعملت أولى الرحلات الجوية التجارية التي تم تشغيلها في الولايات المتحدة على حمل البريد، في عام 1911، ومع ذلك  في أوروبا بدأوا في نقل الركاب في عام 1919، في نفس العام تم إجراء أول رحلة عبر المحيط الأطلسي مع توقف بين كندا وأيرلندا.

اقرء المزيد /الطريقة الصحيحة للقضاء على الأتربة بشكل نهائي

من هو مصمم أول طائرة معدنية بالعالم؟

أول طائرة معدنية بالكامل صممها المهندس هوجو يونكرز، في عام 1915، بعد اثني عشر عامًا فقط من قيام الأخوين رايت بأول رحلة تعمل بالطاقة في العالم، كانت هذه أهم مناقشة بين خبراء الطيران، في ذلك الوقت بدت فكرة طائرة مصنوعة بالكامل من المعدن مستحيلة من الناحية الفنية والمالية، لذلك تم بناء الطائرات باستخدام أخف المواد الممكنة  مثل الكابلات الخشبية والفولاذية.

ومع ذلك رأى الرائد الألماني هوجو يونكرز الأمور بشكل مختلف ولاحظ أن مستقبل الطيران ليس فقط للمعارك والمسابقات الجوية، ولكن يمكن نقل الأشخاص والبضائع على نطاق واسع، سيتطلب هذا تغييرًا كبيرًا في طريقة بناء الطائرات، كانت طائرته J-1 ثورية لأنها كانت أول طائرة معدنية بالكامل.

الطائرات الأكثر حداثة اليوم

تعتبر الطائرات العسكرية من بين الطائرات الأكثر تطوراً والأغلى تكلفة في القرن العشرين، تحتاج الطائرات المقاتلة إلى عدد كبير جدًا من عناصر التحكم التي يتم التحكم فيها بواسطة الكمبيوتر من أجل قدرتها على المناورة، ومحركاتها القوية التي تجعلها تصل إلى سرعات لا يمكن تصورها، وأسلحتها المدهشة لتدمير كل ما تريده، يمتلك معظم الطائرات أيضًا رادارات حسية وصواريخ موجهة وغيرها.

اقرء المزيد /طرق الحصول علي منزل لامع ونظيف

أنواع الطائرات المستخدمة في النقل الجوي

هناك ثلاثة أنواع من الطائرات للنقل الجوي اعتمادًا على نوع البضائع التي سيتم نقلها:

  • الطائرات المختلطة:

هم مسؤولون عن نقل الركاب والبضائع في كابينة الطائرة، وأكثرها استخدامًا هي: إيرباص 319 و 320 و 321 و 330 و 340 وبوينج 737 و 777-200 و 747.

  • طائرات الشحن:

وهي مخصصة حصريًا لنقل البضائع بجميع أنواعها، على سبيل المثال بوينج 747-400 ERF و 747 F Freighter.

  • النقل الفائق

هم الطائرات المسؤولون عن نقل البضائع بأبعاد كبيرة، مثل إيرباص 300-600 ST المعروفة باسم Beluga أو Antonovأو  225 Mriya.

طائرات الشحن والنقل الفائق، على عكس الطائرات المختلطة  لها أبواب كبيرة لتحميل وتفريغ البضائع  وجسم عريض، وعدد كبير من العجلات للهبوط في أنواع مختلفة من المطارات، وذيل وأجنحة أعلى من المعتاد.

اقرء المزيد /شركة تنظيف مساجد بالدمام

قيم تجربتك مع بسمة الرياض
تقييم المستخدمون: ( 4 ) أصوات : ( 4 )